17805359710918596
recent
الجديد هنا

معطف الاخ - قصص مجلة مريم

الخط
معطف الاخ

معطف الاخ


كان فصل الشتاء ، وكانت مريم تدرس في الصف الرابع ، وعندما دق الجرس في فصله .
قالت الآنسة اسماء معلمة الفصل : يا اطفال ! الفترة الآتية فترة راحة . استعدوا جميعا للعب ، 
صاح الاطفال في فرح وانطلقوا خارج فصلهم .


انطلقت مريم معهم ايضا ،وبعد ان خرجت من الفصل. تذكرت انها لا ترتدي معطفها ، فذهبت الى غرفة الخزانة لتأخذ معطفها الصوفي من حقيبتها المدرسية .
صاحت مريم : آه لقد احضرت معطف اخي عن طريق الخطأ .
وكان كامل ونادر موجودين في الصف ، وهما زميلاها في الغرفة ، ورأوا مريم تمسك بيديها معطف أخيها .

فقال نادر لمريم سوف تكونين اليوم ذات الرداء الأخضر ، فضحك كامل على تعليق نادر ، وشعرت مريم بالحرج ، واصيبت بالحيرة والارتباك ، هل ترتدي المعطف او لا ؟
ثم دخلت نهى وسماح الى الغرفة ، وكانا يدرسان مع مريم في نفس الصف .
وقالت نهى لسماح : انظري الى معطف مريم .
انضم الاطفال الاربعة سماح ونهى وكامل ونادر الى بعض ، وبدأوا يغنون بصوت واحد ويقولون :
انظروا الى هذه الطفلة ،
التي ترتدي معطف صبي
هل يا ترى هي فتاة 
انها تبدوا كأنها صبي ؟

فتأثرت مريم وامتلأت عيناها بالدموع .
وفي هذا الوقت كانت المعلمة هند تمر بجانب الغرفة في هذا الوقت .
وعندما سمعتهم توقفت وقالت لنفسها : لا بد ان هناك امرا ما يحصل في الداخل ، والا من اين تأتي هذه الضجة كلها ؟ لا بد ان ادخل واعرف ماذا يحصل .
اقتربت المعلمة ورات مريم حزينة وتبكي وسمعت الاطفال كيف يسخرون من مريم ، وعندما دخلت الغرفة صمت الاطفال في الحال .
اقتربت المعلمة وسالت مريم : ما لخطب يا طفلتي العزيزة ؟
فقالت لها وهي تبكي : انهم يضحكون علي .

لأنني احضرت معطف اخي بالخطأ ، التفتت المعلمة نحو الاطفال ، ثم قالت لهم : لماذا تضحكون على مريم ؟هل قامت بأي خطأ ؟ هل ترغبون ان يسخر منكم اي احد لو كنتم مكانها .
توقفوا عن ذلك ، واعتذروا منها  شعر الاطفال بالندم ، ثم اقتربت سماح ونهى وكامل ونادر واعتذروا من مريم وطلبوا منها ان تسامحهم ،
قالت مريم للجميع : لا بأس لقد سامحتكم بالرغم من ان كلامكم ازعجني جدا ، ثم صافحت مريم الجميع وتحسنت حالتها ، وقالت هيا نلعب واخذ الاطفال يركضون في انحاء الملعب بكل فرح وسرور. 

الحكمة : انه سلوك غير جيد وغير لائق ان تسخر من الآخرين ، او تهزأ بهم : لأنه يفسد علاقتنا بهم .

Stories & Tales Maryam Magazine
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة